بني يزقن.. مدينة جزائرية لا تعرف “نكهة” السيجارة بقلب مدينة غرداية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بني يزقن.. مدينة جزائرية لا تعرف “نكهة” السيجارة بقلب مدينة غرداية

مُساهمة من طرف المدير في الأربعاء سبتمبر 24, 2014 2:49 pm

إذا كنت تحلم بالعيش في مكان لا تشم فيه رائحة سيجارة ولا ترى فيه من يدخن سيجارة أو “شيشة”، فهناك منطقة مثالية تسمى “بني يزقن” بقلب مدينة غرداية ( 500 كلم جنوب الجزائر)، وما تزال هذه المنطقة منذ عقود متواصلة تمتد إلى ما قبل استقلال الجزائر عام 1962 محافظة على تقاليدها التي تحرم التدخين على كل مقيم وزائر لـ”بني يزقن”، مهما كان مركزه الاجتماعي أوالسياسي، أوالديني.
وتعرف المنطقة توافدا كبيرا للسياح حتى من السلك الدبلوماسي المعتمد في الجزائر، ورغم مكانتهم الرفيعة إلا أن قرار منع التدخين لم يتم خرقه.ويتعاون سكان “بني يزقن”، ويبلغ عددهم اليوم زهاء 18 ألف نسمة على احترام هذا التقليد المتوارث عن علماء المذهب الأوائل الذين استقروا بالمكان، واليوم توجد السلطة المعنوية بيد هيئة اسمها “العزّابة” تسهر على احترام القوانين العرفية، منها منع التدخين، فضلا عن تسيير شؤون حياة الناس في بني يزقن. فقط على “التلفزيون”

ويتحدث سكان المنطقة أنهم لم يشاهدوا صورة شخص يدخن إلا في التلفزيون أو في مناطق خارج بني يزقن، أما داخل “القلعة” أو “القصر” كما تسمى المنطقة نظرا لوقوعها في أعلى مدينة غرداية محاطة بسور منيع له مداخل ومخارج محروسة على مدار الساعة، فلا يمكن أن تلحظ شخصا ولو على سبيل الخطأ وهو يدخن سيجارة.
ويقول يحي بوراس وهو من أبناء بني يزقن ويشغل منصب نائب رئيس الديوان المحلي للسياحة بغرداية، متحدثا لـ” العربية.نت” إن “سكان المنطقة ملتزمون بتعاليم الدين الإسلامي وهم يرون أن التدخين حرام وآفة خطيرة وجبت محاربتها، ولهذا فقد تم نصب لافتات تمنع التدخين وسلوكات أخرى تتنافى مع أخلاق المجتمع”.
ويواصل السيد بوراس قوله “في حال تم ضبط شخص يدخن عمدا أو خطأ كما هو الشأن مع السياح، يتم تقديم النصح له وتنبيهه بعدم تكرار الأمر”، مؤكدا أن “الناس متعاونون جدا في قضية الامتناع عن التدخين حتى من فئة السياح الذين انبهروا لقدرة مجتمع بكامله على محاربة التدخين بينما لا تقوى حكومات على التقليل من خطورته”.
ويؤكد المتحدث أن “التدخين ممنوع ليس فقط في الشوارع والمقاهي والدكاكين وإنما حتى في المنازل، حيث يعلم السكان أن التدخين حرام ولهذا لا يسمحون لأنفسهم بالتدخين ولو خفية”.
وتتضمن قائمة الممنوعات الأخرى في “بني يزقن” ارتداء اللباس القصير بالنسبة للنساء، كما يمنع أخذ صور دون إذن المرشد السياحي، أما على سكان المنطقة فيمنع التسول، في ظل نظام تكافل اجتماعي يشجع على العمل والتجارة.
مشاهد من العصور القديمة

وللراغبين في زيارة المكان لكنهم يبحثون عن نكهة بديلة للسيجارة، فهناك الكثير من المتعة التي توفرها منطقة بني يزقن للسياح، حيث يشعر الزائر بمجرد دخوله الباب الشرقي أو الباب الغربي لقلعة بني يزقن برائحة العصور الأولى للإسلام، من خلال سوق “لا لا عشو” الشعبي الذي يتوسط القلعة، وفيه يجتمع التجار من كل حدب وصوب ويفسح المجال لبيع السلع بالمزايدة.
وتباع بالمكان مختلف الألبسة الصوفية والتمر، وتشتهر المنطقة بتصنيع زربية بني يزقن ذات الشهرة العالمية.
كما يتميز القصر أو القلعة، وهي مرادفات لمنطقة بني يزقن، بالأزقة الضيقة التي تشبه حي القصبة الجزائر العاصمة، ويحوي كل منزل غرفة فسيحة للضيوف، يقوم فيها صاحب المنزل باستقبال كل شخص يعرف بأنه زائر سائح، بشرط أن يترك الضيف وثائق هويته لدى مكتب الإرشاد السياحي.
ولهواة التقاط صور تذكارية، يوجد بأعلى منطقة “بني يزقن” برج “بوليلة” الذي يحرس المدينة ليلا عندما ينام أهلها، وبالإمكان الصعود إلى أعلى البرج لمشاهدة منظر ساحر للمدينة وهي محاطة بسور وكأنها قلعة من قلاع الأندلس.
avatar
المدير
المدير

ذكر
عدد الرسائل : 2846
العمر : 29
الموقع : منتدى بن يمينة قادة
العمل/الترفيه : حلاقة رجال
المزاج : ناس ملاح
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

zidane
الجزائر - السنيغال:
200/200  (200/200)

http://kada.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى